رئاسة بلدية الفيدار مداورة ثلاث سنوات بينه وبين نسيب زغيب

رئاسة بلدية الفيدار مداورة ثلاث سنوات بينه وبين نسيب زغيب

تم النشر  75 مشاهدة آخر تحديث منذ 5 أشهر

بعدما تقدّم رودريغ باسيل باستقالته من رئاسة بلدية الفيدار، تنفيذاً لاتفاق مسبق جرى عند تشكيل اللائحة على أن تكون رئاسة ​البلدية​ مداورة ثلاث سنوات بينه وبين نسيب زغيب، عقدت جلسة في مكتب قائمقام جبيل نتالي مرعي خوري، جرى على أثرها انتخاب نسيب زغيب رئيسًا لبلدية الفيدار.

"متكلون على الله وعلى ارادتنا الصلبة ومحبتنا للفيدار سنحقق الاهداف معا". هكذا بدأ مشواره البلدي الشاب الاربعيني المنتخب الذي كان قد أكد :" ثلاث سنوات مرت والانسجام في بلديتنا قائم، والنظرة الى الامور واحدة، فنحن كلنا متطوعون لخدمة قريتنا العزيزة، وسنبقى، باذن الله، متعاونين ومتفاهمين، لان التعاون والتفاهم هما من اسرار النجاح".

ووجه باسم اعضاء المجلس البلدي الشكر الى الرئيس السابق باسيل على كل الجهود التي بذلها واعدا اياه ب "اننا سنكمل وبالتعاون معه، لان هدفنا واحد وهو اعلاء شأن بلدتنا بالمشاريع الانمائية التي سنقوم بها".

الأعين اليوم متجهة الى الشباب والامل معلّق بدورهم الفعال، لا سيما أن روح الشباب في المجلس البلدي تزيده حيوية ونشاط وتضفي على أعمالها ومشاريعها ميزة اتخاذ القرار الشبابي على الصعيد المحلي. كلّ التوفيق لبلدية الفيدار وللرئيس نسيب زغيب في مشواره الجديد .

 


infoclear

ردة فعلك؟

0
0
0
0
0
0
0
0
0
0 تعليقات